المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : خفايا وخبايا الابراج الاحد مع توقعات اليوم لعلماء الفلك والطالع


محمد باشا
10-01-2016, 08:54 PM
ابراج الاحد 2-10-2016 (http://www.source-7.com/luck-today/679679.html) حول الشمس يُخيّل إلينا ظاهرياً بأن الشمس تقوم بدورةٍ حول الأرض كل سنة مشكلة مساراً يسقط على خلفية القبة السماوية لترسم حزاماً وهمياً يمر من بعض تلك المجموعات النجمية ويسمى بدائرة البروج الاثني عشر بحسب التقسيم القديم، وهي عدد من المجموعاتالابراج (http://www.source-7.com/luck-today/679679.html) النجمية التي تقع على نفس مستوي مدار الشمس الظاهري، وهذه الأبراج الاثنا عشر هي التي يتداولها المنجمون: الحمل، الثور، الجوزاء، السرطان، الأسد، العذراء، الميزان، العقرب، القوس، الجدي، الدلو، الحوت، ويُحدد برج الشخص كما هو متعارف بحسب البرج الذي تقع فيه الشمس يومابراج اليوم (http://www.source-7.com/luck-today/679679.html) ولادة الشخص، فإذا صادف وكانت الشمس واقعة أمام برج العقرب مثلاً، يُقال إن الشخص من مواليد برج العقرب
عند اكتشاف الأبراج قديماً، وخلال عامٍ واحدٍ،الابراج اليوم (http://www.source-7.com/luck-today/679679.html) قَدَّر المُنجمون بأن الشمس تحتاج إلى شهرٍ كاملٍ للمرور في كلٍ من الأبراج الاثني عشر، وبما أن محيط الدائرة كما هو معلوم 360 درجة، فعلى كل برج أن يشغل 30 درجةً من الابراج الاحد (http://www.source-7.com/luck-today/679679.html) القبة السماوية عبر دائرة البروج، ويُقدر بدايةُ استخدام المنجمين للأبراج منذ 600 عام قبل الميلاد، وحُدد يوم الاعتدال الربيعيابراج (http://www.source-7.com/luck-today/679679.html) الذي يتقاطع فيه مدار الشمس مع خط الاستواء السماوي، أي أول يوم من فصل الربيع في نصف الكرة الشمالي،الابراج اليوم الاحد (http://www.source-7.com/luck-today/679679.html) كنقطة البداية ليكون برج الحمل هو نقطة الصفر في دائرة البروج أو ما يسمى "النقطة الأولى من الحمل"، ليشمل هذا البرج أول 30 درجة ومن بعده يأتي ابراج اليوم (http://www.source-7.com/luck-today/679679.html) برج الثور ليشمل الدرجات من 30 إلى 60 والجوزاء من 60 إلى 90...إلخ، وهكذا حتى تكتمل الأبراج الاثنا عشر.ابراج الاحد (http://www.source-7.com/luck-today/679679.html)
"الحركة البدارية" (precession) لم تكن معروفة حينها لدى قدماء المنجمين، وهي حركة تنتج عن تفلطح الأرض وتأثير جاذبية القمر والشمس عليها، فتتمايل الأرض باستمرارابراج اليوم الاحد (http://www.source-7.com/luck-today/679679.html) وفق شكلٍ مخروطيٍ حول محورها لتُتم دورةً كاملةً كل 25800 عام، تدعى تلك الحركة بالحركة البدارية أو المداورة، وخلال ال2500 عامٍ الماضية قد سببت هذه الحركة انزياح نقطة الابراج (http://www.source-7.com/luck-today/679679.html) التقاطع ما بين خط الاستواء السماوي وما بين مدار الشمس، لتتحرك غرباً بحوالي 36 درجة، أي ما يقارب انزياح الأبراج من مواقعها لمدة شهرٍ كامل.
ابراج اليوم (http://www.source-7.com/luck-today/679679.html)
نتيجة لذلك، فإن من وُلدوا بين 21 آذار/مارس وما بين 19 نيسان/ابريل من الخطأ أن يعتبروا أنفسهم من مواليد برج الحمل، لأننا اليوم نعلم تماماً أن الشمس لم تعد الابراج اليوم الاحد (http://www.source-7.com/luck-today/679679.html) ضمن كوكبة الحمل في معظم هذه الفترة (نتيجةً للحركة البدارية) بل ستكون ما بين 11 آذار/مارس و18 نيسان/ابريل في الابراج اليوم (http://www.source-7.com/luck-today/679679.html) ! والمدهش أكثر أن من ولد ما بين 29 تشرين الثاني/نوفمبر و17 كانون الأول/ديسمبر سيكون من مواليد برجٍ فلكيٍ لم يُكتب عنه يوماً في أي مجلة أو يسمع به على لسان الابراج الاحد 2-10-2016 (http://www.source-7.com/luck-today/679679.html) ابراج (http://www.source-7.com/luck-today/679679.html) أي منجّم في أي زمن مضى! الابراج الاحد (http://www.source-7.com/luck-today/679679.html) برجه سيكون "الحواء" وهو الذي تمر فيه الشمس مباشرةً بعد برج العقرب.ابراج الاحد (http://www.source-7.com/luck-today/679679.html)

وبسبب الحركة البدارية فإن المستوي المُحدد بمدار الشمس متغير، أي أن ابراج اليوم الاحد (http://www.source-7.com/luck-today/679679.html) موقع كلٍ من تلك الأبراج ومدة مكوث الشمس فيها متغيرٌ بشكل دائم، وعددها أيضا قد يتغير كما هو الحال اليوم، حيث أصبحت الشمس تغطي 13 برجاً عوضاً عن 12، وتختلف مدة المكوث فيها تماماً عما هو متداول فيالابراج الاحد (http://www.source-7.com/luck-today/679679.html) حسابات المنجمين.
ويجب أن نعلم بأن بُعد تلك المجموعات النجمية عن الأرض قد يبلغ مئات أو آلاف الابراج اليوم (http://www.source-7.com/luck-today/679679.html) السنوات الضوئية، ونجوم الكوكبة أو البرج الواحد تقع في تشكيل ظاهري لنا ولكنها في أغلب الأبراج متباعدةٌ وغير ابراج اليوم (http://www.source-7.com/luck-today/679679.html)مترابطةٍ نهائياً، ولا تملك أي تأثير مشترك فيما بينها سوى في المشاهدة الظاهرية لنا بالنسبة لموقعها.
ومع أن علم الفلك الحديث استند على بعض التقسيمات الابراج اليوم الاحد (http://www.source-7.com/luck-today/679679.html) والتسميات من تسميات التنجيم القديمة، ولكنه علمٌ حقيقيٌ يهتم بدراسة حركات الكواكب والنجوم ويسهل الابراج (http://www.source-7.com/luck-today/679679.html) وينظّم الأرصاد الفلكية من خلال تقسيم السماء الظاهرة لمجموعات نجمية أو أبراج فلكية، ويحب علينا عدم الخلط بين التنجيم وعلم الفلك.ابراج الاحد (http://www.source-7.com/luck-today/679679.html)
بغض النظر عن الحقائق الفلكية السابقة، لماذا قد ينجح المنجمون في توقعاتهم؟!
بعد أن قُمنا بالنقض العلمي الفلكي لفكرة وجود الأبراج الـ12 ابراج (http://www.source-7.com/luck-today/679679.html) التي يقوم عليها التنجيم، لنفترض أن الأبراج ثابتةٌ لا تتغير، وأن عددها فعلاً 12، هل سيكون حينها التنجيم بالأبراج صحيحا؟! ابراج اليوم الاحد (http://www.source-7.com/luck-today/679679.html) بالتأكيد لا! وإن صدق المنجمون بتوقعاتهم فإن هذا يعود لما يُسمى بتأثير فورير، نسبةً لعالمالابراج اليوم (http://www.source-7.com/luck-today/679679.html) النفس بيرترام فورير (Bertram R. Forer) الذي تحدث عنه، حيث وجد أن الناس يميلون لقبول أي وصفٍ غامضٍ وعام قد ينطبق على أي شخص في هذا العالم ابراج اليوم (http://www.source-7.com/luck-today/679679.html) على أنه وصفٌ موجهٌ إليهم شخصياً، مثلا،
"أنت شخصٌ مُحتاجٌ لتقدير الناس وإعجابهم، لكنك رغم ذلك تميل لانتقاد نفسك كثيراً، وفي حين أن لديكَ شيئاً من ضعف الشخصية، فإنك قادرٌ على تعويض ذلك الضعف بشكلٍ عام، ولديك من القدرات الكامنة الكثير التي لم تستخدمها في صالحك بعد."الابراج اليوم الاحد (http://www.source-7.com/luck-today/679679.html)
قد يظن أيُّ شخصٍ أن هذا الكلام هو المعني به تماماً (وهو كلامٌ عشوائيٌ نقلتُه من إحدى صفحات الانترنت)، لكن حين تفكر بالأمر، أليس الكثيرون منا يحبون أي يحوزوا تقدير الناس ابراج اليوم الاحد (http://www.source-7.com/luck-today/679679.html) وإعجابهم؟ ومن منّا لا ينتقد نفسه حين يُخطئ؟ ومن أيضاً ذو شخصيّةٍ كاملةٍ بتمام جوانبها ولا تعاني من أي ضعف؟ وهل من أحدٍ يستغل كل وقته وقدراته على مدار الـ24 ساعة في اليوم؟! وإضافةً إلىالابراج اليوم (http://www.source-7.com/luck-today/679679.html) ذلك فإن الناس يميلون إلى تصديق هكذا معلومات تصفهم بغموض، وهذا ما فعله فورير في الدراسة التي أجراها على تلاميذه، حيث أعطاهم استبياناتٍ فيها أسئلة عن شخصياتهم، ابراج اليوم (http://www.source-7.com/luck-today/679679.html)وبعد أن أجابوا على الاستبيانات أخذها ولم يقرأها، ثم عاد وأعطى كل واحدٍ منهم نصاً شبيهاً بالذي كتبناه كمثال (جميعهم حصلوا على نفس النص) وطلب منهم أن يُقيّموا مدى دقة تحديده الابراج (http://www.source-7.com/luck-today/679679.html) لصفاتهم بعلامةً من 0 إلى 5، مُدّعياً أنه حدده صفاتهم بناءً على الاستبيانات، وقد أعطاه معظم الطلاب علامة 4.2 من 5 في صحة انتقائه لصفاتهم (أي أن فورير كان على حقٍ في 84% من صفاتهم التي كتبها في النص)، مع أنهمابراج (http://www.source-7.com/luck-today/679679.html) أخذوا جميعاً نفس النص وأن فورير لم يقرأ الاستبيانات! (ترقبوا مقالنا القادم في سلسلة العلم الزائف عن تأثير فوريير)
خُلاصةً، لا يمكن لمجموعة من النجوم التي تبعد عنا مئات وآلاف السنوات الضوئية أن تتحكم وتسيطر بنفس الطريقة على العمل والدراسة والصحة والحياة الاجتماعيةابراج اليوم (http://www.source-7.com/luck-today/679679.html) والأسرية لمئات الملايين من البشر الذين يعيشون في مناطق مختلفة من العالم ويخضعون لظروف موضوعية مختلفة من حيث الثقافة والتعليم ومستوىالابراج اليوم (http://www.source-7.com/luck-today/679679.html) المعيشة! وبالتالي فإن فرص صناعة المستقبل ستكونابراج (http://www.source-7.com/luck-today/679679.html) متفاوتةً بين شخصٍ وآخر حتى ولو ولدا في نفس اليوم واللحظة، أما بالنسبة للصحف والقنوات التلفزيونية والإذاعية والتي تزخر بالكثير من برامج الأبراج والتوقعات الفلكية فما هي إلا وسائل جذبٍ ابراج اليوم (http://www.source-7.com/luck-today/679679.html)رخيصة تهدف بالدرجة الأولى إلى بيع الوهم واكتساب المال من وراء ذلك، ولها انعكاساتٌ خطيرة تتعدى التسلية، فبعض الناس يُحددون مسارالابراج (http://www.source-7.com/luck-today/679679.html) مشاريعهم المستقبليةابراج اليوم الاحد (http://www.source-7.com/luck-today/679679.html) وحتى علاقاتهم الأسرية وفقا لما تقول لهم الأبراج